الجاسوسة
الجاسوسة
أصبحت الدكتورة سارة أمقران يهودية و تركت الإسلام، و بعدما فتحت عيادتها الخاصة، تم تجنيدها من قبل الموساد كعميلة... عاشت سارة بين حقيقتين مختلفتين، زلزلتا إستقرارها، و أصبحت منذ ذلك الحين إمرأة غير طبيعية.
No
NorMan
20 1